لماذا يجب عليك أن تعلم طفلك البرمجة (الكودينغ) بوقت مبكر؟

لقد اكتسبت برمجة الكمبيوتر اكتساحا سريعا خلال العقد الماضي، حيث يبحث الكثير من الشباب عن فرص تعليمية في برمجة الكمبيوتر كشرط أساسي للوظائف المهنية الناجحة، ووفقا لدراسة استقصائية أجريت عام 2020 على 2000 من الآباء الأمريكيين لأطفال في سن المدرسة ، قال 1 من كل 4 آباء إنهم يريدون أن يتعلم أطفالهم كيفية البرمجة.

بدأ العديد من رجال الأعمال الناجحين (مثل بيل غيتس ومارك زوكربيرج) في تعلم برمجة الكمبيوتر في سن مبكرة، وبالطبع هذا ليس مفاجئا لأن البرمجة أصبحت أداة لا غنى عنها في العديد من المهن. و على سبيل المثال: إذا كنت تريد أن تصبح ميكانيكي سيارات ناجحا ، فأنت بحاجة إلى إتقان أساسيات البرمجة لتكون قادرا على إصلاح السيارات المتطورة والذكية بشكل متزايد. وبالمثل ، يحتاج الأطباء إلى معرفة أساسيات البرمجة ليتمكنوا من استخدام التقنيات المبتكرة والسجلات الطبية الإلكترونية الخالية من الأخطاء.

هل حقا يستحق الأمر تعليم طفلك البرمجة في سن مبكرة؟ ما هي الإيجابيات؟ نحن نقدم لك تحليلا سريعا للمزايا الرئيسية بالنسبة لك لاتخاذ قرار مدروس و واع كوالد/ة.

  • مهارات التفكير التحليلي

تتطلب العملية مهارات تحليلية منطقية ورياضية. كلما ساعدت طفلك على اكتساب هذه المهارات في وقت مبكر ، كلما كان ذلك أفضل في وقت لاحق عند دخول المدرسة أو بدء مهنة.

  • التفكير خارج الصندوق

بالإضافة إلى التفكير التحليلي ، يحتاج مبرمج الكمبيوتر الناجح أيضا إلى أن يكون مبدعا. حيث أن تخطي الحدود لا يقل أهمية عن العمليات الحسابية الدقيقة في هذه التجارة. في بعض الأحيان ، تكون قوة الخيال أكثر أهمية من المعرفة البحتة.

  • العمل الجماعي 

بعكس ما يشاع، تتطلب البرمجة جهودا مشتركة، لا يمكن لأحد أن يخوضها بمفرده. من المعلوم تماما أن العمل الجماعي يتفوق على الأداء الفردي في أي ٍ من مجالات الحياة. لهذا، فإن تعلم كيفية الاندماج في العمل مع الآخرين في وقت مبكر سيعود بالنفع الكبير بالمستقبل.

  • تعزيز الثقة بالنفس

من خلال التعامل مع تحديات متعددة (لا مفر منها في برمجة الكمبيوتر) ، فإنك تساعد طفلك على تعزيز ثقته بنفسه من خلال حل المشكلات بنجاح. ذلك أن الثقة بالنفس صفة عظيمة، والتي يمكن لطفلك الاستناد عليها بغض النظر عن المهنة التي سيختارها مستقبلا.

  • فرص وظيفية

من خلال تدريس طفلك برمجة الكمبيوتر ، فهذا يعني إعداده لمهنة رائعة في سوق واسع من مبرمجي الكمبيوتر. ومن المستبعد أن يتضاءل الطلب على المهنيين من الدرجة الأولى في هذا المجال في المستقبل القريب.

إن تعليم طفلك برمجة الكمبيوتر له ايجابيات جمة، ولكن كن حذرا ولا تقم بفرض تعلم البرمجة على طفلك، تأكد من أن هذا هو ما يريده طفلك ويستمتع به قبل اتخاذك أي خطوة. وبهذا فإنك تجنب طفلك التوتر والإجهاد غير الضروري.

بإمكانك البدء ببعض الألعاب البسيطة لقياس مستوى الاهتمام ومن ثم المتابعة بمواد تعليمية منظمة أكثر مع الوقت. ففي حال اندمج طفلك واستمتع ، فيقع على عاتقك مساعدته على مواصلة فعاليته، و من المرجح أن هذا التقدم ستقوده إلى مهنة رائعة بعد سنوات.

احجز لطفلك مكانا مميزا في المستقبل بتعلم لغات البرمجة 

سيسعد المستشار الأكاديمي بالإجابة على جميع أسئلتك لمساعدتك اختيار البرنامج المناسب لطفلك

استشارة مجانية